Archive for the ‘قصص من عالم الجاسوسية’ Category

أسرار تكشف لأول مرة عن مذكرات رئيس الوزراء الإسرائيلي موشيه شاريت

الموساد تجسس علي مؤسس إسرائيل بن جوريون واعتبره مجرد عميل لأفكاره!!
هل زار عبد الرحمن المهدي إسرائيل لمواجهة عبد الناصر؟
تفاصيل تنشر لأول مرة عن العلاقات المغربية الإسرائيلية

بعد نحو من ستة اسابيع من عملية سيناء كتب موشيه شريت في دفتر يومياته أقوالاً سمعها من ابنه حاييم وهي أقوال “مرعبة”، كما قال: “قبل يوم أو يومين من العملية فجرنا بأيدينا بئرا في نيريم لكي نستطيع أن نزعم أن الفدائيين فعلوا ذلك من اجل أن نُسوغ ردنا”. تنشر هذه السطور هنا لاول مرة وهي كما يبدو فضيحة تاريخية: هكذا وُلدت الجولة الثانية بين اسرائيل ومصر، في أكتوبر 1956 ،ليس صحيحا: خُطط لعملية سيناء باتصالات مستمرة بين اسرائيل، وفرنسا وبريطانيا. قبل نحو عشرة ايام من بدء العملية قُتل ثلاثة جنود اسرائيليين عندما علت سيارتهم علي ألغام في منطقة نتسانا. ولهذا يُشك في السبب الداعي الي تفجير بئر أيضاً.
من الممكن جدا أن شريت لم يعلم بذلك. لان أول وزير خارجية وثاني رئيس حكومة لم يُشرك في سر الاعداد لعملية سيناء، فقد استقال من الحكومة قبل ذلك بنحو اربعة اشهر. قرأ عن العملية في الصحيفة، قبل بضع ساعات من لقاء رئيس حكومة الهند، جواهر لال نهرو، في نيودلهي. لو سُئل شريت عن رأيه لكان كما يبدو يعارض العملية وكتب مع عودته الي البيت في يومياته “خسِرْت بلادي”. (المزيد…)

في عام 1951 وصل إلي مصر أحد كبار العملاء الإسرائيليين، وهو »إبراهام دار« الذي اتخذ لنفسه اسماً مستعاراً هو »جون دار لنج«، وكان »دار لنج« يهودياً بريطانياً من الذين عملوا مع الموساد عقب تأسيس دولة إسرائيل عام 1948.. وقام »دار لنج« بالتخطيط من أجل تجنيد الشبان من اليهود المصريين استعداداً للقيام بما قد يطلب منهم من مهام خاصة، وكان أشهر من نجح »دار لنج« في تجنيدهم وتدريبهم فتاة يهودية تدعي »مارسيل نينو«، وكانت آنذاك في الرابعة والعشرين من عمرها، ومعروفة كبطلة أوليمبية مصرية شاركت في أوليمبياد عام 1948.. كما عرفت بعلاقاتها الواسعة (المزيد…)

كانت مهمته غاية في البساطة وهي أنه: إذا تخرج عشرة مهندسين مثلاً أو
مثلهم من
الأطباء أو المعلمين أو الزراعيين أو الاقتصاديين … إلخ، أن
يختار منهم الأسوأ
والأغبى ويضعهم في أماكن هامة ووظائف أكبر من قدراتهم.

وإليكم القصة
الكاملة:

(المزيد…)

” مستر بيف ” … او الملك حسين … وقولي ” مستر بيف ” لا اقصد به السخرية من جلالة المرحوم “باذن الله ” لا سمح الله وانما هو اللقب الذي اعطي للملك الاردني من قبل المخابرات المركزية الامريكية عندما عمل الملك لديها بوظيفة جاسوس لمدة عشرين عاما مقابل مليون دولار شهريا .

* مستر ” نو بيف ” No Peef هو الكود او الرمز الذي يرد ذكره في جميع وثائق المخابرات المركزية الامريكية السرية منذ عام1957 وحتى عام 1975


* مستر ” نو بيف ” هو اهم عميل للمخابرات المركزية الامريكية في الشرق الاوسط كما تذكر وثائق المخابرات … وهو الاعلى اجرا فقد كان يتقاضى مرتبا شهريا مقداره مليون دولار وقد بدأ عمله كعميل للمخابرات المركزية الامريكية منذ عام 1957 اي منذ ان كان مستر بيف في الحادية والعشرين من عمره .

(المزيد…)

مسعود زقار أحد أبرز رجال المخابرات الجزائرية
وبطل حقيقي عاش لأجل بلده الجزائر
التي وهب نفسه لأجلها بنفسه وماله الخاص
أيضا وكان قد مول العديد من
العمليات الجاسوسية الناجحة لجواسيس جزائريين في
الخارج رغم أنه لم يتم
الكشف إلا على القليل جدا من تلك العمليات رجل كانت
ترتعد لذكر اسمه
المخابرات الفرنسية لمكانته الخاصة لدى عظماء هذا العالم وأقويائه سيما
الأمريكيين
المولد والنشأة
ولد مسعود
زڤار في 08 ديسمبر 1926 بالعلمة ولاية سطيف التي كانت تسمى آنذاك

سانت أرنو” أين كانت تعيش عائلته الفقيرة كان رجلا بسيطا فقد أرغم الطفل
على تحمل مسؤولية العائلة بكاملها والغريب أن سعيه لكسب القوت يدفع به إلى
المغامرة والهجرة إلى فرنسا وعمره لم يتجاوز العاشرة أين يشتغل لمدة
4
أشهر ويعود إلى أهله بفرنكات معدودة وعوض أن يواصل دراسته
بالمدرسة
الفرنسية بالعلمة يفضل مساعدة والده في المقهى التي تقع بالقرب من
وسط
مدينة العلمة

(المزيد…)