أرشيف لـ08/08/2011

يحاول بعض الاسرائيليين مثل مراسل صحيفة »جوريزاليم بوست« وولف بليتزر في كتابة »ساحة الاكاذيب« ان يبرر عمليات التجسس الاسرائيلية التي بلغت حد التنصت على مكتب ديك تشيني نائب الرئيس جورج بوش, بأن هناك نوعين من التجسس: الاول هو التجسس بين الاصدقاء, والثاني التجسس الخسيس الذي يجند له العملاء وتدفع الاموال مقابل الحصول على المعلومات. واذا كان النوع الاول يتم بوسائل فنية مكشوفة او عبر الملحقين العسكريين بالسفارات, وهو ما يفعله الجميع, فان الولايات المتحدة واسرائيل اتفقتا منذ عشرات السنين على عدم ممارسة النوع الثاني لكن هل التزمت اسرائيل هذا الاتفاق. (المزيد…)