إفتقدت وجودك

Posted: 27/11/2010 in مخلفات مدونتي

إفتقدت لوجودك الغريب بحياتي في خلال الايام الماضيه……نعم إفتقدتك….يحق لك الفخر بذلك …وأن تنشر ذلك في الجرائد..وأن تصرخ بذلك  في أعلى قمه جبل..وأن تتناقله بين أنواع البشر…لإرضاء غرورك….لأن التأثير بي ليس سهلا كما تتوقع…الإرتباط بغيري فكريا وعاطفيا ليس بقاموس حياتي…ليس من طباعي الشرسه أن أحن لعصفور رغم أنني أجده ألذ بطبق ساخن …

قد تستغرب أنني بدأت أميل لوجودك وأرحب به وأستلطفه…من باب التغيير..فأنا لا أحب أن تقترن حياتي مع شخص آخر فأنا أفضل الجميع..وأنا أجمل الجميع..وأنا أقوى وأقسى من الجميع..ميلادي نادر ولن يتكرر..وجودي مستحيل ولن يتكرر..برجي عاجي فوق الجميع..مع أنني أختلط بهم وبينهم في أوقات فراغي …

يحق لك أن تبتسم فقد إحتليت ولو جزء صغير من عقلي وتفكيري…فأنت بذلك تستحق أن يضاف إسمك لقائمه غينست للمستحيلات…

من تكون في حياتي؟؟؟ وماذا تشكل؟؟؟ وماذا أحمل لك من مشاعر؟؟؟

ذلك لا يخصك في شيء..ولن يفيدك معرفته في شيء…فأنا كتومه..خصوصا بمشاعرى..فأنا أقدس نفسي كثيرا ..وأعشق ذاتي بصورة لا تتخيلها..لذلك من الصعب علي البوح بما تريدني أن أقوله…

ولن أعود وأقول ..إفرح لنصرك الصغير ..فقد إحتليت مساحه في عقلي النادر..

ووجهي ووجهك أيها المجهول متقابلين…ومصيرنا بين ايد الأيام

وحينها …قد…وأقول ….قد…………………………………………………………………………….. (إنتهى)

التعليقات
  1. Rita كتب:

    بما أن هذا الغريب استطاع احتلال مساحة في عقلك واستطاع امتلاك جزء من أفكارك … كل هذا صدفة بالنسبة لك ولكنه أمر عاشه بالنسبة له … فلا تستغربي أن يعرف ماذا يكون في حياتك وماذا يشكل وما تحملينه من مشاعر له … فقدرته على لفت انتباهك هو امر شبه مستحيل بالنسبة للجميع … أما بالنسبة لشخص جعل من هذا المستحيل أمرا سهل … فهو بالتأكيد يحمل في داخله الكثير مما لاتعرفينه أيضا … ومن استطاع جذب بعض من أفكارك عن طرق أفكاره .. يستطيع جذب قلبك عن طريق قلبه
    أظن أن عليك أن تنهي ما بدأتي به .. فهناك أشياء لم تحكى بعد …

  2. MindCode كتب:

    جميل هذا الحدث الغريب في حياتك؟؟
    أتظنين ربيكا أأني اعلم ماهو الشخص الغريب… لدي احساس بذلك
    ساهديك قصيدة احبها كثيرا للراحل محمود درويش .. اعلمك تحبين الشعر

    لا أعرف الشخصَ الغريبَ ولا مآثرهُ

    رأيتُ جِنازةً فمشيت خلف النعش،

    مثل الآخرين مطأطئ الرأس احتراماً. لم

    أجد سبباً لأسأل: مَنْ هُو الشخصُ الغريبُ؟

    وأين عاش، وكيف مات فإن أسباب

    الوفاة كثيرةٌ من بينها وجع الحياة

    سألتُ نفسي: هل يرانا أم يرى

    عَدَماً ويأسفُ للنهاية؟ كنت أعلم أنه

    لن يفتح النَّعشَ المُغَطَّى بالبنفسج كي

    يُودِّعَنا ويشكرنا ويهمسَ بالحقيقة

    ( ما الحقيقة؟)

    رُبَّما هُوَ مثلنا في هذه

    الساعات يطوي ظلَّهُ. لكنَّهُ هُوَ وحده

    الشخصُ الذي لم يَبْكِ في هذا الصباح،

    ولم يَرَ الموت المحلِّقَ فوقنا كالصقر

    فاًحياء هم أَبناءُ عَمِّ الموت، والموتى

    نيام هادئون وهادئون وهادئون ولم

    أَجد سبباً لأسأل: من هو الشخص

    الغريب وما اسمه؟ لا برق

    يلمع في اسمه والسائرون وراءه

    عشرون شخصاً ما عداي ( أنا سواي)

    وتُهْتُ في قلبي على باب الكنيسة:

    ربما هو كاتبٌ أو عاملٌ أو لاجئٌ

    أو سارقٌ، أو قاتلٌ … لا فرق،

    فالموتى سواسِيَةٌ أمام الموت .. لا يتكلمون

    وربما لا يحلمون .

    وقد تكون جنازةُ الشخصِ الغريب جنازتي

    لكنَّ أَمراً ما إلهياً يُؤَجِّلُها

    لأسبابٍ عديدةْ

    من بينها: خطأ كبير في القصيدة

    • rebeka13 كتب:

      نعم هناك بالفعل خطأ كبير في القصيده….فالعدم ليس نهاية البشرية.. 🙂
      يبدو ايها القائد أنك فهمت الخاطره بشكل خاطيء جدا 🙂 كعادتك 🙂

      لتعرف من هو المجهول إقرأ اليومية الاخيره …فستعلم من هو أو هي حقا 🙂

      أتمنى أن أرى ظلك يحول حول أرضى كثيرا ايها القائد 🙂

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s